الرباط..اعتقال عشرات المواطنين الخارقين لحالة الطوارئ الصحية

تم اعتقال عشرات المواطنين يوم أمس الأحد و ذالك بعدد من الأحياء الشعبية بمقاطعة اليوسفية بالرباط.

وشهد حي الفرح، أحد أحياء التقدم، الحي الشعبي المأهول المعروف بالرباط، على سبيل المثال، اعتقال عشرات المواطنين. وذلك بسبب خرقهم لحالة الطوارئ الصحية المفروضة.

وضبطت السلطات الأمنية المكلفة بالحرص على تنفيذ الحجر الصحي وتقييد التنقل مجموعة من المواطنين يتجولون بالحي المذكور دون التوفر على شهادة التنقل الاستثنائية أو دون وجهة محددة أو ضرورة ملحة تفسر وجودهم بالشارع عوض بيوتهم.

وشرعت السلطات الأمنية في ممارسة مهامها بصرامة أكبر بعدما تبين أن المواطنين، وخاصة بالأحياء الشعبية، من مثل أحياء دائرة اليوسفية، تشهد خرقا متعمدا لحالة الطوارئ من قبل المواطنين.

ويمارس المواطنون في هذه الأحياء، الموسومة بضيق أزقتها وعشوائية بناءاتها، في الغالب، عملية كر وفر بين المواطنين ورجال السلطة باختلاف أسلاكهم. وبالرغم من عمليات التحسيس والتوعية بضرورة الالتزام بحالة الطوارئ إلا أن المواطنين، وخاصة الشباب منهم، يعمد الى خرق القانون ويخرج دون ضرورة إلى الشوارع. كما أن حركة الأسواق العشوائية، المتوزعة بين الدروب والحواري، ما تزال قائمة بالرغم من جهود السلطات لتقليصها وضبط إيقاعها خلال فترات محددة من اليوم.