الهاكا ترسل إنذارا للقنوات المغربية التلفزية

توصلت القنوات العمومية المغربية بإنذار، من طرف المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري، جراء عرضهم لوصلة إشهارية خاصة بشركة الاتصالات “أورونج”.

وكشف المجلس في بلاغ له، أن الهيأة العليا سجلت في إطار تتبع البرامج السمعية البصرية، تضمن الوصلة الإشهارية الخاصة بشركة الاتصالات Orange، التي تم بثها خلال الأسبوع الأول من شهر رمضان، مشهدا فيه مقطع غنائي بعبارات :” ندير السلفي مع عمار ونعيط لولد عيشة واخا يكون في قندهار”.

وأضاف البلاغ أن الوصلة الإشهارية تتضمن صورا لمجموعة من الشباب بزي عبارة عن جلابيب قصيرة ضمنهم شاب ملتح، مرفوقة بالعبارات المذكورة، مما يحيل نظرا لعناصر هذه المشاهد، إلى تواصل هاتفي طبيعي بأحد أبناء الحي المتواجد بمنطقة قندهار الأفغانية.

كما سجل المجلس أن البعد الرمزي لهذه الإحالة الجغرافية، ولهيأة شخوص المشهد المذكور، إضافة إلى الإحالة الضمنية على ظاهرة التحاق بعض الشباب المستقطب بتنظيمات محظورة، من شأنه وإن لم يكن حثا صريحا، أن يشكل تطبيعا عن طريق الفكاهة، مع فعل الالتحاق بكيانات ومناطق تشتهر بكونها مراكز تنظيمات مصنفة على أنها إرهابية، مما يجعل هذا المضمون لا يحترم المقتضيات القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل، ولا سيما تلك المتعلقة بالالتزامات الأخلاقية العامة.

وأكد البلاغ، أنه بعد توجيه طلب توضيحات بهذا الخصوص إلى كل من الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، القناة الثانية  وميدي1 تي في، بتاريخ 20 ماي، قرر المجلس بتاريخ 14 يونيو توجيه إنذار للمتعهدين الثلاثة، مع نشره بالجريدة الرسمية.