خطير.. بعد قضية عدنان جريمة قتل أخرى ضحيتها الطفلة نعيمة بأكدز نواحي زاكورة

بعدة الضجة الكبيرة التي أثارتها جريمة اغتصاب وقتل الطفل عدنان بطنجة، والتي أصبحت قضية رأي عام، اهتزت مدينة أكدز إقليم زاكورة يوم أمس السبت 26 شتنبر 2020 على حادث العثور على جثة طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات مقتولة وسط جبل قرب منطقة تواجد منزل الضحية.

وحسب مصادر محلية فالطفلة التي تدعى (نعيمة) قيد حياتها، اختفت عن الأنظار منذ شهر، وتم البحث عنها من طرف الجميع، ليتم العثور عليها مقتولة وسط الجبل القريب من “الدوار”، لتنضاف إلى ضحايا اعتداءات واغتصابات الأطفال في الفترة الأخيرة.

هذا وانتشرت صورة الطفلة نعيمة على مواقع التواصل الاجتماعي”فايسبوك” مرفوقة بعبارة ” بأي ذنب قتلت نعيمة”، وذلك منذ يوم أمس السبت تنديدا للأفعال الشنيعة التي أصبح الأطفال يتعرضون لها في الآونة لأخيرة.