محمد أولحاج: مساري الكروي لن يتوقف

تركت إدارة الرجاء البيضاوي مجال العودة مفتوحا أمام لاعبه محمد أولحاج، بعد وداعية تكريمه أمام ريال بيتيس الإسباني، والتي تميزت بنجاح منقطع النظير، بحضور أكثر من 55 ألفا من مناصري النادي المغربي.

ولم تفت إدارة الرجاء الفرصة لتؤكد لأولحاج، أن بإمكانه تدريب إحدى الفئات السنية بالنادي مستقبلا.

ولم يحسم محمد أولحاج، الذي لعب برفقة الرجاء 11 عاما، وجهته المقبلة، إذ يبلغ من العمر 31 سنة فقط، وهو مطلوب لعديد الأندية بالدوري المغربي.


وكانت وداعية أولحاج فرصة لمسؤولي الرجاء وزملاء اللاعب، ليثنوا على خصاله وأخلاقه وانضباطه، في حين خصه أنصار النادي بلوحة فنية بالمدرجات استحضرت وفاءه للفريق.