إجهاض عملية للهجرة السرية وتوقيف منظميها بمدينة القنيطرة‬

 

أوقفت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، صباح اليوم الأربعاء، خمسة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 19 و 58 سنة كانوا على استعداد لتنظيم عملية الهجرة السرية، والتي تم إجهاضها من طرف السلطات المعنية.

 

وحسب بلاغ  للمديرية العامة للأمن الوطني ، فإنه جرى توقيف اثنين من المشتبه فيهم خلال عملية أمنية بحي “الفوارات” بالقنيطرة، قبل أن تقود الأبحاث والتحريات إلى توقيف ثلاثة من شركائهما بمنطقة “صالح الرشيد” الواقعة بضواحي المدينة، كما تم  على ضبط 41 مرشحا للهجرة غير المشروعة من بينهم ثلاثة نساء وقاصر ومواطن من جنسية عربية، وذلك بداخل مسكن عشوائي بهذه المنطقة.

 

وأفاد  المصدر ذاته، فإن عملية التفتيش المنجزة في هذه القضية أسفرت عن حجز سيارة خفيفة ودراجة نارية ثلاثية العجلات ومحرك بحري ومجموعة من سترات النجاة، علاوة على لائحة تتضمن أسماء المرشحين للهجرة السرية والمبالغ المالية التي تم دفعها للمنظمين، فضلا عن حجز سبع حاويات تضم 300 لتر من المحروقات ومبلغ مالي قدره 20 ألف درهم يشتبه في كونه من عائدات هذا النشاط الإجرامي.

 

وأشار البلاغ إلى أنه تم إخضاع المشتبه فيهم الخمسة والمرشحين للهجرة غير المشروعة للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الامتدادات والارتباطات المحتملة لهذه الشبكة الإجرامية.