احتجاجات و فوضى بسبب نفاد تذاكر مباراة الترجي والوداد

نفدت تذاكر مباراة إياب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم المقررة بعد غد الجمعة بين الترجي التونسي وضيفه الوداد الرياضي، في وقت قياسي بعد ساعات قليلة من طرحها للبيع اليوم الأربعاء.

وتوافدت أعداد كبيرة من جماهير فريق الترجي منذ ساعات الصباح الأولى على منافذ الملعب الأولمبي بالمنزه للحصول على تذاكر المباراة.

ورابطت بعض الجماهير منذ مساء أمس الثلاثاء في الملعب الأولمبي بالمنزه في مسعى للحصول على تذكرة.

لكن بمجرد طرح التذاكر عند الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي نفدت في وقت قياسي وسط حالة كبيرة من الزحام والفوضى ما اضطر قوات الأمن لاستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق الجماهير المحتجة.

وطالبت الجماهير بطرح المزيد من التذاكر والتصدي للاحتكار كما وجهت اتهامات للشرطة بالاستحواذ على التذاكر وتسويقها في السوق السوداء.

ويتوقع حضور أكثر من 50 ألف مشجع من محبي الترجي إلى ملعب رادس الذي يستضيف اللقاء المرتقب.

وسوف تخصص إدارة الترجي جانبا من مدرجات الملعب لجماهير الوداد التي سيسمح لها بالدخول مجانا مع إظهار جوازات السفر وفق مبدأ المعاملة بالمثل لجماهير الترجي في مباراة الذهاب بالرباط.

يذكر أن مباراة الذهاب، التي جرت يوم الجمعة الماضي، انتهت بالتعادل 1/1.