احتقان بمحيط استئنافية مراكش بالتزامن مع جلسة محاكمة المديمي

مرة أخرى، الغرفة الجنحية التلبسية بمحكمة الإستئناف بمركش، قررت اليوم الإثنين 26 أبريل الجاري، تأجيل النظر في قضية محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان، وذلك بسبب عدم حضور كامل دفاع المتهم.
وقد أجلت الغرفة الجنحية، جلسة محاكمة المديمي المتهم بإهانة هيئة منظمة والتحريض ضد الوحدة الترابية للمملكة، إلى غاية جلسة 7 يونيو المقبل.
وكانت الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، قد قضت يوم الجمعة 29 يناير الماضي، بـ4 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 30 ألف درهم، في حق رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان.
وتجدر الإشارة إلى أن محيط محكمة الاستئناف بمدينة مراكش، شهد صباح اليوم، احتقانا حادا بفعل يوقفة تضامنية مع المديمي، حيث نظمها الفرع الإقليمي للمركز الوطني لحقوق الإنسان بإقليم الحوز، ووالدته وعدد من زملائه.