الجواز المغربي يتقدم في تصنيف أقوى”الباسبورات”ويتيح السفر بدون”فيزا” لـ 64 دولة

ارتقى المغرب درجة واحدة في  مؤشر”جوازات السفر العالمي”، الذي تصدره مؤسسة لمؤسسة ” نوماد كابيتالست” (Nomad Capitalist) الأميركية، واحتل الرتبة 129 في قائمة أقوى “الباسبورات” على المستوى العالمي، من حيث حرية السفر من دون تأشيرة أو قيود.

وكشف تقرير “جوازات السفر لسنة 2021” أن عدد الدول التي يمكن للمغاربة زيارتها دون تقديم طلب للحصول على تأشيرة أو تلك التي تفرض عليهم “الفيزا” لم يشهد أي  تغيير، حيث مازال “الباسبور” المغربي يتيح  السفر بدون”فيزا” لـ 64 دولة.

واستند التقرير في تصنيفه لأقوى جوازات السفر في العالم إلى أربعة مؤشرات رئيسية، تتعلق بنظام الضرائب، وسمعة الدولة، والجنسية المزدوجة،  ومستوى الحريات، وفي هذا السياق حصل المغرب على معدل 30 نقطة  في المؤشر الأول، و30 نقطة في المؤشر  الثاني، و30 نقطة في المؤشر الثالث،  بينما لم يتجاوز معدله في المؤشر الرابع  20 نقطة.

وتبوأ المغرب الرتبة الثامنة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، خلف كل من الإمارات العربية المتحدة دول المنطقة، التي حلت في الرتبة 38 عالميا، حيث يتح جواز سفرها  لحامليه السفر لـ 173 دولة دون”فيزا”،  والكويت(97 عالميا)، وقطر(98 عالميا)، وعمان (103 عالميا)،  بالإضافة إلى البحرين(105 عالميا)، والسعودية ( 115 عالميا)، وتونس ( 124 عالميا)، متقدما على  موريتانيا، التي جاءت في  الرتبة 153 عالميا، والأردن (157عالميا)، ومصر(160 عالميا)، ولبنان(169 عالميا)،  والجزائر(175 عالميا)، وجنوب السودان (184 عالميا)، وفلسطين (188 عالميا)، والسودان (190 عالميا)، وليبيا(194 عالميا)، وسوريا(196 عالميا)، والعراق(198عالميا).

وعلى الصعيد العالمي، فقد حافظت لوكسمبورغ على صدارتها لهذا المؤشر،   حيث يتيح جواز سفرها دخول 188 دولة دون “فيزا”،  تلتها السويد وإيرلندا،  اللتين احتلتا مناصفة الرتبة الثانية، ثم سويسرا وبلجيكا(الرتية الرابعة)،  وفنلندا والبرتغال(الرتبة السادسة)، وهولندا، وسنغافورة، والتشيك ومالطا(الرتبة الثامنة) في حين تذيلت أفغانستان تصنيف هذا المؤشر.