الدرك الملكي يصل إلى الشاب الذي يشتبه في ارتكابه لجريمة الݣارة

تمكنت عناصر الدرك الملكي لسرية الݣارة، مساء أمس الخميس 25 فبراير، من القبض على شاب يشتبه في قتله للطفلة مريم.

وحسب مصادر “الأنباء تيفي” فإن عناصر الدرك الملكي ألقت القبض على المعني بالأمر، واعترف بارتكابه لهاته الجريمة التي هزت الرأي العام.
وأفادت مصادرنا، أن المشتبه فيه يبلغ من العمر 23 عاما، متزوج وأب لرضيع، وكان يشتغل كناقل لقنينات غاز البوتان، وقد تم الوصول إليه بعد أن تم الاهتداء إلى الأداة التي استعملت في الجريمة، حيث تم العثور على السكين الذي طعن به مريم باحد الحقول المجاورة.


وأضافت مصادرنا، أن المعني بالأمر هو ابن المنطقة التي كانت تعيش فيها الضحية أيضا، وهو معروف بين سكان دوار “بلابل” الكائن بمدينة الكارة بتعاطيه للمخدرات.
 وتجدر الإشارة إلى ان التلميذة مريم، توفيت الاثنين الماضي بضواحي الݣارة، بطعنة غادرة من وحش آدمي، وذلك أثناء عودتها من المؤسسة التعليمية حيث تتابع دراستها.