ايطاليا تكرم طفلا مغربيا أنقذ 51 تلميذا من الموت

خصص الدرك الإيطالي، بداية الأسبوع، تكريما للطفل المغربي آدم الحمامي البالغ من العمر 12 سنة، بعد ان نجح في إنقاذ الحافلة المدرسية بمدينة ميلانو الإيطالية.وأنقذ آدم وميله المصري 51 تلميذا من زملائهما في المدرسة، وذلك بعد أن اختطفهم سائق الحافلة وحاول إضرام النار بهم.وخلال التكريم الذي نقلته قناة “Rai 1” ، أشاد أعضاء الدرك الإيطالي بشجاعة آدم ورامي ، حيث عبروا عن شكرهم وامتنناهم على ما فعلاه من أجل تفادي وقوع فاجعة حقيقية.من جهته أعلن وزير الداخلية حصول الطفل المصري على الجنسية المصرية، فيما تم تداول فيديو لوالدة آدم تطالب بمنح ابنها أيضا الجنسية الايطالية.وكان رامي شحاتة قد قام باخفاء هاتفه النقال عن السائق بعد أن أخذ هواتف جل زملائه، حيث اتصل بالشرطة لابلاغها بمحاولة الاختطاف، لكن الهاتف سقط من بين يديه، ليقوم زميله “ريكي” بالتقاطه و منحه ل “آدم” الذي اتصل بأسرته طلبا للنجدة .