بسبب قوة الأمواج..مصير مجهول لأربعة صيادين في عرض بحر الداخلة

يترقب الصيادون بمدينة الداخلة أخبارا عن زملائهم الأربعة الذي فقد الاتصال بهم وهم في عرض البحر. وحسب الصيادين بلاساركا فقد تم فقد الاتصال مع قارب للصيد التقليدي، الذي يتواجد على متنه أربعة بحارة، بعد أن كان في طريق العودة إلى قرية الصيد لاساركا محملا بالمصطادات .

 

 

ويعود آخر اتصال أجراه مالك القارب الذي يحمل إسم “أسماء”، المتخصص في صيد البوري، مع طاقمه، كان في حدود الساعة الثامنة من مساء أمس الثلاثاء، بينما تعذر بعد ذلك الاتصال بركاب الطاقم، لتواجد هواتفهم خارج التغطية.

إلى ذلك لم تستبعد مصادر مطلعة غرق القارب بسبب حمولته، خصوصا أنه تواجد في منطقة معروفة بقوة الأمواج، حيث يلتقي البحر مع خليج الداخلة، يوضح صياد محترف.

 

 

وينحدر أعضاء الطاقم المجهول المصير، إلى حدود زوال يومه الأربعاء، من ضواحي الناظور.

يشار إلى أن قوارب للصيد التقليدي تطوعت للقيام بعمليات تمشيطية، في انتظار تدخل فرق الإنقاذ التابعة للبحرية الملكية والدرك البحري على متن الزوارق السريعة، لتعدم ولوج خافرة الإنقاذ التابعة لمندوبية الصيد البحري بالداخلة.