بنكيران: منزعج مما يقع في “البيجيدي” لكنني لن أتكلم

خرج عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة السابق عبد الإله عن صمته، بتصريح أدلى به لـموقع “عربي21”.

وقال بنكيران “منزعج من كل ما يقع هذه الأيام في منطقتنا، خصوصا داخل حزب العدالة والتنمية الذي أنتمي إليه، لكنني لا أريد الحديث الآن لأن الظروف غير مناسبة”. كما عبر عن قلقه إزاء الأوضاع السياسية داخل حزب العدالة والتنمية الحاكم في بلاده، وطريقة إدارته، كما أبدى قلقه إزاء تطورات الأوضاع بالمنطقة المغاربية والعربية عموما.

ورفض بنكيران في حديث هاتفي مع “عربي21″، اليوم الجمعة توضيح أسباب قلقه، ورؤيته للأوضاع داخل حزبه وفي المنطقة، لأنه يعتقد أن الظروف غير مناسبة.

وذكر بنكيران أنه يؤمن بمقولة زعيم حزب الاستقلال الراحل علال الفاسي، التي نقلها عنه الراحل عبد الرحيم بوعبيد: “لا أريد أن أُعتبر ميّتا قبل أن أموت”.

وقاد بنكيران حزب العدالة والتنمية للمرة الأولى في تاريخه، عام 2011، إلى تصدر الانتخابات البرلمانية، ليترأس الحكومة فترتين متتاليتين.