تقديم الممثل رفيق بوبكر أمام أنظار النيابة العامة بالبيضاء

تم، قبل قليل تقديم الممثل المغربي رفيق بوبكر أمام أنظار النيابة العامة بالمحكمة الزجرية  عين السبع، وذلك بعد توقيفه أمس، على خلفية ظهوره في شريط فيديو، وهو يهين حرمة المساجد وسخريته من الدين الإسلامي .

وظهر رفيق بوبكر الفنان ذو الشعبية الكبيرة لدى الجمهور المغربي  في الفيديو  وهو يسخر من الدين الإسالامي ، واستعمل ألفاظا خادشة لوصف محراب المسجد والإمام والخطيب بأقبح الأوصاف، كما تحدث بازدراء عن الصلاة داعيا إلى الوضوء بالخمر.

 و خرج رفيق بويكر، وذلك بعد الانتقادات التي طالته، في شريط قصير يعتذر فيه للمغاربة ويقر بخطأه ويطلب الصفح من الجمهور، مؤكدا أنه لم يكن في وعيه أثناء قوله ذاك الكلام المسيء للدين، مضيفا « أنا مسلم بعقيدتي أبا عن جد ».

وكشفت زوجة الممثل المغربي رفيق بوبكر، أن زوجها لم يكن في وعيه أثناء تصوير الفيديو الذي اعتقل من أجله، مؤكدة أنها لا تعرف من صوره، مطالبة باسم زوجها العفو من الشعب المغربي والقضاء.

وقالت زوجة بوبكر، في تصريح صحفي، أن الفيديو تم تصويره خلال جلسة مع رفاقه على هامش مشاركته في إحدى المهرجانات الوطنية، دون علمه وفي خلسة عنه، مشددة على أن رفيق بوبكر مسلم الديانة، عكس ما يتم الترويج إليه، وقد علم ابناءه طيلة رمضان الصلاة والعبادة.

وأشارت زوجة الفنان المغربي ان زوجها كان في حالة سكر طافح، ولا يعلم ما يقول، مبرزة أنه مباشرة بعد توصله باستدعاء من لدن الشرط،ة قصد دائرة الشرطة وهو يعلم أنه لم يرتكب أي فعل اجرامي.