توقيف شخصان بتهمة القنص العشوائي بضواحي اداوسملال وببندقية يدوية الصنع

بناء على اخبارية توصلت بها مصالح المياه والغابات لتزنيت من حارس احدى الضيعات القريبة من محمية طبيعية بجماعة اسفن باقليم تزنيت وبتنسيق مع مصالح الدرك الملكي لاداواسملال تم الانتقال للمحمية وتم تطويق كل المسالك والممرات المؤدية اليها حيث نجحت الخطة في توقيف شخصان ينحدران من جماعة الركلادة بدات الاقليم بتهمة القنص العشوائي وخرق حالة الطوارئ في ما نجح ثالتهم من الفرار الى وجهة غير معلومة وقد حجزت لديهم خراطيش وبندقية صيد يدوية الصنع واناء بلاستيكي كبير لتخزين الطرائد وسيارة خفيفة وتم وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار استكمال الابحاث القضائية معهما كما تم تحرير مذكرة بحث في حق ثالتهم وكان حارس الضيعة الدي ابلغ مصالح المياه والغابات قد اثار انتباهه واستغرابه تلك الليلة اضواء كاشفة لمصباح فقرر التبليغ عن الامر وهو الخيط الرفيع الدي مكن رجال الدرك الملكي من توقيفهم ومعلوم ان محمية ايت اسفن معروفة بتواجد انواع مهمة وعديدة من الوحيش والطرائد وكان اقليم تزنيت خلال الفترة الاخيرة قد عرف تنامي القنص العشوائي رغم حالة الطوارئ وقد تم ضبط عدد من المخالفين في هدا الباب وصدرت في حقهم احكام قضائية سالبة للحرية