ثلاثينية تضع حدا لحياتها شنقا

اهتزت ساكنة منطقة الشاطو بتاونات، أمس الأربعاء، على حادث إقدام شابة على الانتحار بشنق نفسها بواسطة حبل قامت بربطه بشجرة، في موقع معروف بـ ( الشاطو) خلف دار الشباب بالوحدة وسط مدينة تاونات.

وأفاد مصدر مطلع أن الشابة تنحدر من جماعة عبد الغاية السواحل ضواحي مدينة الحسيمة، وتبلغ من العمر 32 سنة، وكانت تشتغل قيد حياتها نادلة بمقهى وسط المدينة.

وفور علمها بالحادث انتقلت عناصر الشرطة القضائية والسلطة المحلية إلى مكان الحادث للقيام بالإجراءات القانونية المعمول بها في مثل هذه الحوادث، ليتم بعد ذلك نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بتاونات في انتظار إحالتها على مستشفى الغساني بمدينة فاس، قصد إخضاعها للتشريح الطبي المعمول به في هذه الحالات.