سلامي يغضب الزيات ويضع لقجع في موقف محرج

تسبب جمال سلامي، مدرب الرجاء الرياضي لكرة القدم ، في إغضاب رئيس النادي جواد الزيات، ووضع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، في موقف محرج بعدما لمح إلى كون مباراة فريقه والدفاع الجديدي، بالبطولة، التي قرر مسؤولي النادي البيضاوي خلالها تحدي لجنة البرمجة، وعدم الحضور لملعب العبدي لإجرائها غير قانونية وأن فريقه يجب أن يتحمل مسؤوليته في عدم خوضها.

واعترف سلامي في برنامج “راجا تالك” بموقع الفريق الرسمي، أن على الفرق التي ترغب في المنافسة على وجهات مختلفة، تحمل المسؤولية، وتوفير الظروف المواتية لذلك، عوض الدخول في صراعات مع لجنة البرمجة ضاربا المثال بفريق ليفربول الإنجليزي الذي خاض مباراته في كأس العالم الأندية وموازاة معها خاض مباراة في كأس الرابطة الإنجليزية بالفريق الرديف.

ووضع تصريح سلامي، فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية في موقف حرج بعدما تأخرت لجان الجامعة في الحسم في مصير المباراة طيلة المدة السابقة ولا زال الملف في رفوف الجامعة.

وكان فريق الرجاء رفض برمجة مباراة الفريق والدفاع الجديدي وسط الأسبوع، في وقت كان الفريق في الجزائر يحضر لمباراة لحساب عصبة أبطال إفريقيا.

وجاء تلميح سلامي بكون أن القوانين واضحة وأن الرجاء عليه تحمل المسؤولية في اتخاذ قرار عدم اللعب وأن أي فريق يجب أن يتوفر على ترسانة من اللاعبين واحترام لجنة البرمجة.