مابيدي حزين لهذا السبب

تجاهل باتريس كارتيرون، مدرب فريق الرجاء الرياضي، طلب ليما مابيدي، وجماهير الفريق، بمنحه فرصة للعب ولو لبعض الدقائق في مباراة القمة أمام الدفاع الحسني الجديدي، اليوم (الأحد).

ولم يوجه كارتيرون الدعوة إلى مابيدي للمشاركة في المباراة بملعب مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، ما يعني أنه سيغادر القلعة الخضراء دون أن يتمكن من حمل قميص الفريق مجددا اليوم.

وكانت جماهير الرجاء الرياضي قد طالبت عبر مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، بتمكين مابيدي من اللعب لتوديع الجماهير، بعد 4 سنوات من الدفاع عن ألوان الفريق، غير أن طلبها قوبل بالرفض.

ورفض ما بيدي تجديد عقده مع الرجاء، وأصر على الرحيل الأمر الذي دفع بمسيري النادي، والطاقم التقني، إلى التخلي عن خدماته بصفة نهائية منذ فترة طويلة.