“الفاسي الفهري”العقار يساهم بنسبة 6.3 % في الاقتصاد الوطني

ترأس السيد عبد الأحد الفاسي الفهري،  وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، يوم السبت 6 يوليوز 2019 بمونتريال بكندا، ندوة حول فرص الاستثمار وذلك على هامش معرض العمران للعقار – مغاربة العالم المنظم من طرف مجموعة العمران، وذلك بحضور وفد مهم يضم ممثلي سفارة المملكة المغربية بكندا، والسيدة الكاتبة العامة لقطاع السكنى وسياسة المدينة، والسيد رئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران، وعدة مسؤولين من الوزارة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المكلفة بالمغاربة القاطنين بالخارج والهجرة، ومسؤولين من الصندوق المركزي للضمان وعدد من الأبناك.

وتندرج هذه الندوة في إطار الجهود الرامية إلى تعزيز علاقات القرب مع مغاربة العال، بحيث حضرها زهاء مائة مشارك من مهنيين وكفاءات مختلفة من المغاربة القاطنين بكندا. مناسبة استعرض خلالها السيد الوزير، الجهود التي تبذلها المملكة المغربية من أجل تحسين مناخ الاستثمار بصفة عامة، وتلك التي تبذلها الوزارة من أجل تأمين الاستثمار في قطاع الإسكان بصفة خاصة.

و أشار السيد الوزير بأن قطاع العقار يعد من أنشط القطاعات بالمغرب، كما تشهد على ذلك مؤشرات أدائه الاقتصادية الواعدة، وذلك اعتبارا لمساهمته بنسبة 6.3بالمائة في الاقتصاد الوطني، وفي تشغيل أكثر من مليون شخص سنويا.

كما أكد على توفر المغرب على عدد من الآليات التنظيمية التي تسمح بتأطير التدخلات في قطاع البناء وتوفير فضاءات للعيش الكريم. كما ذكر بالمقاربة التشاركية المعتمدة بفضل البرامج السكنية التي وضعتها الدولة، والتي تقدم تسهيلات مختلفة بالنسبة للمنعشين والزبناء، وتسمح بانخراط الدولة والقطاع الخاص في مسلسل إنتاج السكن الاجتماعي وسكن الفئات المتوسطة في إطار تنظيمي محدد سلفا.

و  أبرز السيد الوزير أهمية منظومة الإجراءات التحفيزية المتخذة سواء على مستوى تخفيض نسب الفائدة المطبقة على المقاولات والأسر، أو على مستوى تطوير قطاعات جديدة للاستثمار العقاري، وذلك بفعل التنافسية القائمة بين المتدخلين والتي تساهم في ابتكار منتوجات سكنية جديدة.

ومن جهته، استعرض السيد بدر كانوني، رئيس الإدارة الجماعية لمجموعة العمران، مضامين برنامج “استثمار” الذي أعدته المجموعة والذي يخص المستثمرين الصغار من خلال برنامج “استثمار القرب”، والمستثمرين الكبار من خلال برنامج “استثمار” الذي يتضمن برامج مهيكلة تعتبر محركات حقيقية للتنمية المجالية والرفع من القدرات الاستقطابية للمدن الجديدة والأقطاب الحضرية.

وبهذه المناسبة كذلك، قام السيد الوزير والوفد المرافق له بزيارة أروقة “معرض العمران للعقار – مغاربة العالم”، الذي نظم بمدينة مونتريال ما بين 5 و7 يوليوز 2019، والذي يقدم منتوجات سكنية وفرص استثمارية مختلفة في مجال العقار، لفائدة المغاربة القاطنين بكندا.