بسبب “قفة رمضان”غضبة ملكية تسقط باشا

أسقطت غضبة ملكية الأسبوع الماضي، باشا يشغل رئيسا لمنطقة حضرية بالرباط، وذلك تزامنا مع إعطاء الملك محمد السادس عملية الدعم الغذائي لرمضان، والحق المسؤول بالإدارة المركزية لوزارة الداخلية بدون مهمة، في انتظار تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات الإدارية، حول شكاية معوزة.

ونقلت “الصباح” عن مصدر، أن المعوزة المسنة قدمت لجلالة الملك التحية أثناء منحها قفة رمضان، بالموازاة مع حفل انطلاق الدعم، شاكرة إياه على المجهودات المبذولة لصالح هذه الفئة خلال هذا الشهر، غير أنها اشتكت له عن تصرف مسؤولين، بعد انتظارها حوالي سبع ساعات من الوقت للحصول على قفة رمضان.

وأضافت الجريدة، أن الملك استمع لشكاية هذه السيدة، وفتح تحقيق إداري أولي في الموضوع، أدى إلى سقوط المسؤول الأول عن المنطقة الحضرية بالعاصمة الإدارية، ليخلفه قائد بالنيابة العامة في نسيير المنطقة الحضرية.