هولندا .. أفغاني يقتل شابا مغربيا طعنا والمحكمة تبرئه

أفرجت محكمة الجنايات في مدينة “دين هاخ” الهولندية، على قاتل مهاجر مغربي طعنا بسلاح أبيض في يوليوز الماضي داخل محل للجزارة، بعد الحكم عليه بالبراءة. وكانت النيابة العامة قد طالبت هيئة المحكمة بإدانة المتهم البالغ من العمر 39 سنة، من أجل جريمة القتل والحكم عليه بالسجن تسع سنوات، إلا أن المحكمة كان لها رأي آخر، وحكمت عليه بالبراءة.

وقالت هيئة المحكمة في تعليلها للحكم الذي أصدرته في حق المتهم الأفغاني، أن الأخير كان في وضعية الدفاع عن النفس، وبالتالي ينتفي عنه القصد الجنائي. وصرح المتهم الذي كان يعمل مع الضحية في محل للجزارة، أثناء التحقيق معه أنه كان في حالة ذعر أثناء طعنه للضحية، وأن الأخير حاصره داخل مطبخ بعد أن أقفل باب المحل. وكشفت هيئة المحكمة أن كاميرات المراقبة أظهرت المتهم وهو يتعرض للضرب داخل المحل، وأن طعنه للضحية بالسكين كان دفاعا عن النفس.

وتعود تفاصيل الجريمة إلى 17 يوليوز من السنة الماضية عندما قام المتهم، بتوجيه عدة طعنات من سلاح أبيض إلى مشغله في محل للجزارة بمنطقة “هوبيمبلين” في مدينة دين هاخ. وحسب شهود عيان فإن الضحية “فريد بوستاتي” البالغ من العمر 43 سنة، دخل في شجار مع الجاني، داخل محل الجزارة قبل أن يعمد الأخير إلى طعنه بواسطة سكين يستعمل في تقطيع اللحم، متسببا له في جروح خطيرة فارق الحياة على إثرها.