وقفة احتجاجية للمطالبة بفتح الحدود المغربية الجزائرية

أطلق نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، حملة يدعون من خلالها إلى تنظيم وقفة احتجاجية للمطالبة بفتح الحدود المغربية الجزائرية، تحت هاتشاغ “خلي الحدود تفتح”.

واستجاب عدد من المواطنين المغاربة والجزائريين، لهذه الحملة، يوم الاثنين 23 يوليوز، حيث قاموا بالوقفة في منطقة “الكربوز” التي تطل على الجزائر، رافعين كلا من العلم المغربي والجزائري.


كما ردد المتظاهرون شعارات للمطالبة بفتح الحدود، التي أغلقت منذ سنة 1994،  وحملوا لافتات كتب عليها “الشعب يريد فتح الحدود” و”خاوة خاوة، ماشي عداوة”.

يذكر أن بعض العائلات في المنطقة الشرقية في المغرب، لهم قرابة مع العائلات في الجزائر، وبحكم قرار إغلاق الحدود يضطرون للسفر عبر الطائرة من مطار الدار البيضاء، عوض الذهاب مباشرة بالسيارة عبر الطريق المعبدة، الأمر الذي يجعل المسافة أبعد ويتسبب في مشقة أثناء السفر.