“ويزال”عنوان البنك الشعبي في كوت ديفوار

بعد ثلاثة أشهر من استحواذ البنك المركزي الشعبي على غالبية أسهم شركة “ويزال”، تم إطلاق خدمات هذه المنصة المتخصصة في الأداء الإلكتروني رسميا بكوت ديفوار. ويستهدف النموذج الاقتصادي “ويزال موني”، بالأساس، عبر استراتيجية التواصل الثنائي المباشر (بي تو بي) المقاولات والمنظمات غير الحكومية والإدارات عبر اقتراحه وسيلة جديدة موجهة لعمليات الأداء، خاصة المتعلقة بالأجور والمنح الدراسية والتعويضات المالية.
وتقدم هذه الخدمة بشكل شامل، حيث لا تتطلب فتح حساب بنكي أو اشتراك في الهاتف النقال مع فاعل في مجال الاتصالات. وأحدثت هذه المنصة “ثورة” في مجال الأداء الإلكتروني من خلال الحل المجاني الأول بنسبة مائة بالمائة للمستخدم النهائي من دون رسوم على عمليات السحب أو الدفع أو التحويلات المالية.
وطورت “ويزال” خلال أربع سنوات، نموذجا للنمو السريع والمبتكر في قطاع الأداء الإلكتروني.
وبعد السنغال وكوت ديفوار، ستعزز “ويزال موني” حضورها في كل من مالي وبوركينافاسو وكذا في سبعة أو ثمانية بلدان أخرى قبل نهاية عام 2020.