“ocp”يدعم المرأة الافريقية

وقع المكتب الشريف للفوسفاط والمؤسسة الإسبانية “Mujeres por Africa” اتفاقيتين لتحسين ظروف عيش النساء الإفريقيات.

تم توقيع هذه الاتفاقية على هامش الزيارة التي قام بها وفد إسباني للمقر الرئيسي لمجموعة OCP بالدار البيضاء. وقد كان هذا الوفد ممثلا بالخصوص بسفير إسبانيا بالمغرب ريكاردو دياز ـ هوشليتنر، وماريا تيريزا فيرنانديز دو لافيغا، رئيسة مؤسسة Mujeres Por Africa وكذا أنا فيمارولا، مديرة المشاريع بهذه المؤسسة.

تعتزم مؤسسة OCP ومؤسسة Mujeres por Africa ا طلاق مشروع جديد لتحسين البحث الزراعي في السنغال، وذلك من خلال تكوين النساء الباحثات وطلبة الدكتوراه المتخصصات في الفلاحة المستدامة على مستوى جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية.

يهدف هذا المشروع الذي يطلق عليه “النساء المتحدات من أجل البحث، التكنولوجيا، البيئة والعلوم” (F.U.E.R.T.E.S) إلى تدعيم القدرات التقنية والعلمية للنساء الباحثات وطلبة الدكتوراه السنغاليات لتعزيز مهاراتهم القيادية، وكذا بناء شبكة استراتيجية للنساء الباحثات في القطاع الفلاحي بإفريقيا، إضافة إلى تشجيع نقل المعرفة والخبرات في القطاع الفلاحي، وإقامة علاقات بين جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية وجامعة سين سالوم الحاج إبراهيما نياس (USSEIN).سيتم توفير هذه الدورات التدريبية بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية من خلال تعبئة خبراء وطنيين ودوليين مرموقين في مختلف المجالات.

يذكر أن ، المبادرة  هي جزء من برنامج لتعزيز التنوع بين الجنسين في إفريقيا ، وهي أولوية لمجموعة OCP، التي تلتزم عبر مؤسستها، بتنفيذ العديد من مشاريع التنمية الزراعية المتكاملة التي تساهم في الحد من أوجه عدم المساواة ودعم تمكين المرأة الإفريقية