آخر تطورات قضية تورط 7 أفراد عائلة في مصرع شخص بآسفي بعد الإعتداء عليه

أحال الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بآسفي، سبعة متهمين من عائلة واحدة، السجن المحلي، في قضية خلاف حاد بين عائلتين، ومصرع شخص بدوار النصيريات بجماعة الغياث التابعة للآسفي.

وأخضعت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بآسفي، تحت تدابير الحراسة النظرية سبعة متهمين في قضية مصرع شخص بدوار النصيريات بجماعة الغياث ، في وقت غادر فيه شقيق الضحية قسم الإنعاش بمستشفى محمد الخامس بآسفي، بعد تحسن وضعيته الصحية، حيث خضع لعملية جراحية لترميم بعض الكسور التي أصيب بها.

وكشفت التحقيقات الأولية عن تورط المتهم (ح.ك) وشقيقيه عبد الحق وإبراهيم، بالإضافة الى المتهم (ج.ق) وأقربائه الثلاث بالإضافة الى المتهم السابع (ن.ب)
ونشب خلاف حاد بين عائلتين لم تعرف أسبابه بعد، إلا أن العلاقة بين العائلتين كانت تعرف تشنجا وتطاحنات متفرقة، قبل أن يتطور الخلاف إلى مشادات بين أفراد العائلتين، ليتطور الأمر إلى اشتباكات بالأيادي استعملت فيها الحجارة والعصي والأسلحة البيضاء، ويتم توجيه ضربة غادرة بواسطة حجر لأحد الأشخاص على مستوى الرأس، سقط على إثرها مدرجا في دمائه، ليفارق بعدها الحياة متأثرا بنزيف حاد بمستشفى محمد الخامس بآسفي، فيما تلقى أخ له ضربات بسكين في أنحاء متفرقة من جسده، حيث وصفت حالته بالحرجة، فيما أخ ثالث هو الآخر نال العديد من الضربات بواسطة عصا.