أول مداخلة لأصغر مستشارة برلمانية.. طالبت فيها بإنقاذ الفلاح من ندرة المياه

 

طالبت المستشارة البرلمانية فاطمة الزهراء بن الطالب في سؤال وجهته إلى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي انعقدت اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين، باتخاذ تدابير ناجعة وفعالة لانقاذ الفلاح من ندرة المياه.
وشددت فاطمة الزهراء بن الطالب على ضرورة الحد من مخاطر ظاهرة الجفاف التي باتت تهدد الاقتصاد الوطني والفلاحة المغربية وكذا الأمن الغذائي والمائي.

وتساءلت بن الطالب حول مصير ساكنة العالم القروي، وخاصة فلاحي جهات سوس ماس، مراكش أسفي، درعة تافيلالت، وذلك بسبب ندرة الموارد المائية، متسائلة أيضا عن وضعيتهم المثقلة بالتزامات مالية واجتماعية وتجارية كبيرة التزموا بها في إطار تعهدات الحكومة التي تعهدت بدورها بتحسين محيط مناخ الأعمال وتوفير مياه الشرب والسقي بكميات كافية ومنتظمة.
وتجدر الإشارة، إلى أن فاطمة الزهراء بن الطالب التي فازت في الانتخابات الجزئية التي أجريت يوم الخميس 18 يونيو 2020 لملء مقعد شاغر بمجلس المستشارين، تبلغ من العمر 23 سنة، وولدت بمدينة مراكش، وحصلت على شهادة البكالوريا في شعبة علوم الحياة والأرض، لتتابع بعدها دراستها بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير، حيث حصلت بها على شهادة بميزة حسن جدا، وذلك قبل أن تنطلق في رحلة جديدة بجامعة محمد الخامس بأݣدال كدكتورة باحثة.