الدرك يعتقل “جوليلي” أشهر مروجي الحشيش والكيف و”الماحيا”

تمكنت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي أولاد عياد، بإقليم الفقيه بنصالح أمس السبت، من إيقاف شخص ثلاثيني، لتورطه في ترويج المخدرات و”الماحيا” والكيف بتراب أولاد عياد، بعدما وضعت له خطة محكمة أطاحت به

وينشط مروج المخدرات الملقب بـ” جويليلي” بجماعة حد بوموسى، ويساهم في تخريب عقول الشباب بالمواد السامة ويخلق الرعب في جيرانه بنشاطه المحظور مما يساهم في انحراف المراهقين الشباب.

وألقي القبض على المشتبه فيه حين كان على متن سيارة مكتراة، حيث تم حجز حوالي 80 كيلوغراما من القنب الهندي (الكيف) و800 غرام مخدر الشيرا، و19 كيلوغراما من “طابا” كانت مخبأة بالسيارة، وتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة المختصة، في انتظار تقديمه أمام العدالة لتقول كلمتها في حقه.

وأشار مصدرنا، إلى أن مصالح الدرك بحد بوموسى، سبق أن حجزت كميات كبيرة من الشيرا والقنب الهندي تعود لهذا الأخير، مع العلم أنه لم تمر إلا حوالي 15 يوما عن إيقاف شقيقيه بسبب الاتجار في المخدرات.