عراك بين مسؤولي أمن ينتهي في المستشفى

حصل مسؤول أمني بولاية الرباط، على شهادة طبية حددت مدة العجز في 15. ودخل المعني بالأمر في خلاف مع رئيسه انتهى بنقله إلى المستشفى.

ويرجع سبب الخلاف بين الرجلين إلى مخالفة مرورية ارتكبها الضابط في أثناء مهمة رسمية، لكن رئيسه لم يتقبل أن ترتكب ولم يتقبل الأعذار التي تم تقديمها فاستشاط غضبا، مما تسبب في نقل المرؤوس إلى المستشفى.

وكان رئيس مجموعة للبحث (ضابط ممتاز)، تابعة للشرطة القضائية، تنقل رفقه مساعديه من الرباط إلى مكناس بغرض استقدام مشتبه فيه للتحقيق معه، وأثناء عودة الفريق الأمني عبر الطريق السيار، سجلت ضدهم مخالفة لكنه رفض الامتثال لرجال الدرك. وبرر قراره بتفادي الأسوأ، لكن مبرره لم يرق لرئيسه، قبل أن يتطور الوضع إلى الأسوأ.