مقاهي ومطاعم لا تلتزم بالتدابير الوقائية


في الوقت الذي مازال فيه عداد كورونا يسجل عشرات الإصابات يوميا، هناك بعض المقاهي والمطاعم التي على مايبدو لايعنيها هذا الأمر حيث عادت إلى استقبال الزبائن بشكل عادي وطبيعي دون الإلتزام بالإجراءات الإحترازية والتدابير الوقائية التي فرضتها الحكومة ضاربين بعرض الحائط كافة التوصيات و التعليمات والشروط التي وضعتها الحكومة لاستئناف أنشطتهم.
وقد قامت صحيفة الأنباء المغربية بجولة في مجموعة من الأحياء بالعاصمة الإقتصادية عاينت من خلالها عدم إلتزام بعض المقاهي بهذه التوصيات منتهكة لحالة الطوارئ الصحية التي مازالت سارية المفعول، ومن بين هذه الخروقات؛ عدم ترك مسافة متر على الأقل بين كل زبون، عدم ارتداء الزبائن للكمامات الواقية، عدم توفير المعقمات الكحولية.

ويبقى الأمر الأكثر الخطورة الذي وقفت عليه الجريدة هو اكتظاظ بعض المقاهي وامتلاؤها عن آخرها متجاوزة الحد المسموح به والمثمتل في خمسين في المئة من طاقتها الإستعابية معرضة حياة المواطنين لخطر الإصابة بالعدوى.