الحبس النافد والغرامة في حق قناصي الغزال بضواحي تزنيت

حكمت المحكمة الابتدائية بتزنيت زوال  الخميس 28 ماي 2020 على ثلاتة اشخاص متابعين بتهمة  الصيد العشوائي للغزال وخرق حالة الطوارئ الصحية وعدم وضع الكمامة وعدم التوفر على الرخصة الاسثتنائية للتنقل  بالحبس النافد لمدة سنة كاملة لكل واحد مع غرامة قدرها 100 الف درهم لكل واحد وسحب رخصة حمل السلاح، ومصادرة البندقية و السيارة لفائدة الأملاك المخزنية،  وكانت فصول القضية تعود الى يوم 5 ماي حيث أوقفت عناصر السلطات المحلية بقيادة أربعاء آيت احمد باقليم تيزنيت بتنسيق مع مصالح المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر بالاقليم المتابعين الثلات في حالة تلبس بصيد الغزلان  وحجزت لديهم مجموعة من الغزلان المصطادة على متن سيارة رباعية الدفع وتم تسليمهم لمصالح الدرك الملكي التي قامت بتتمة الاجراءات القانونية بتعليمات من النيابة العامة المختصة