تابعونا على:
شريط الأخبار
إطلاق مؤسسة التراث الموسيقي المغربي بالدار البيضاء مباحثات بين الوزير بنسعيد ونظيره الإسباني لتعزيز التعاون في المجال الثقافي مجلس الحكومة يصادق على تنظيم الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان الحكومة تصادق على تعويضات أعضاء اللجنة المديرية لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يهم اللجنة الوطنية للطلبيات العمومية الحكومة تصادق على مشروع قانون لإنشاء أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات الوزيرة عمور: سيتم إعطاء الانطلاقة هذا الشهر للنسخة الثانية من برنامج “فرصة” مركز الاستثمار يعقد لقاءات بجهة بني ملال خنيفرة CNSS توقع اتفاقيات مع مؤسسات الأداء والجمعية المهنية الخاصة بهم الدرك يطيح بجزارين متحوزين لأبقار غير صالحة للاستهلاك أساتذة التعاقد يحتجون أمام ابتدائية سوق السبت أولاد النمة “باريس سان جيرمان” يعلن غياب مبابي لمدة ثلاثة أسابيع بسبب الإصابة والدا ريان يرزقان بمولود ذكر تزامنا مع الذكرى السنوية الأولى لفقدان طفلهما غراهام يعلق عن وضعية زياش بعد فشل صفقة انتقاله إلى “باريس سان جيرمان” حقائق صادمة حول ظروف وفاة شابة داخل منزل نجل برلماني سابق بأسفي الخطيب يشكر لقجع والجماهير المغربية على مساندة الأهلي ائتلاف حقوقي يدعو الاتحاد الأوروبي لوقف مهزلة رفض طلبات التأشيرة محكمة النقض توافق على تسليم آل ربيع المطلوب من السلطات السعودية الرشق بالحجارة يورط أشخاصا بالدار البيضاء حكم من السالفدور لمباراة الوداد والهلال

24 ساعة

عملية على القلب

إجراء أول عملية على القلب لمستفيد سابق من ''راميد''

02 ديسمبر 2022 - 20:38

أجريت اليوم الجمعة بإحدى المصحات الخاصة بمدينة الدار البيضاء أول عملية لجراحة القلب المفتوح لمستفيد سابق من نظام المساعدة الطبية “راميد”، وذلك بعد دخول التغطية الصحية الإجبارية حيز التنفيذ في فاتح دجنبر 2022. ويتعلق الأمر بالسيد بوخليق مولود (56 عاما) من مدينة الخميسات والذي يعاني منذ مدة من مرض على مستوى القلب ولم يكن بمقدروه تحمل التكاليف الباهظة لهذا النوع من
العمليات الجراحية، لكن بعد النقل التلقائي للفئات المستفيدة من “راميد” إلى نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض، أضحى بإمكانه إجراء هذه العملية الجراحية التي يتكفل بمصاريفها كاملة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لكونها تندرج ضمن فئة الأمراض المكلفة المشمولة بالتحمل الكامل.

وتأتي استفادة المريض من هذه العملية بعد إعلان الصندوق عن انطلاق العمل بنظام التأمين الإجباري عن المرض بالنسبة للأشخاص غير القادرين على تحمل واجبات الاشتراك ابتداء من فاتح دجنبر 2022، وذلك في إطار تنزيل الورش الملكي المتعلق بتعميم التغطية الصحية، حيث يشمل هذا النظام الأشخاص المستفيدين من (راميد) وذوي حقوقهم.

وفي هذا السياق، أبرز مهدي الوزاني طبيب الإنعاش والتخدير، أحد أعضاء الطاقم الطبي المشرف على هذه العملية الجراحية، أن قصة هذا المريض كانت مؤثرة جدا، حيث إنه في يوم 30 نونبر لم يكن له الحق في التغطية الصحية الإجبارية، وفي فاتح دجنبر تغير الوضع تماما وأصبح المريض له الحق في الاستفادة من تحمل نفقات إجراء هذا النوع من العملية الجراحية بنسبة مائة في المائة من قبل الصندوق دون دفع أي مبلغ.

وأشار في تصريح للصحافة إلى أن المريض كان يعاني من مرض القلب ولم يتمكن من العمل منذ 6 سنوات، كما لم يستطع توفير المبلغ المالي الذي يعتبر مكلفا لإجراء العملية، غير أن الانتقال نحو التأمين الإجباري عن المرض أتاح له فرصة إجراء هذه العملية الجراحية بتكفل كامل من الصندوق.

وقال الطبيب الوزاني، وهو أيضا مدير هذه المصحة الخاصة، إن “هذا النوع من العمليات الجراحية معقد ومكلف، ونحن كأطباء نشتغل في المجال نرى معاناة الناس الذين لا يستطيعون تدبر المال للعلاج ويظلون يعانون إلى أن يصلوا في بعض الأحيان إلى مراحل متقدمة من المرض”، مضيفا أنه مع دخول التأمين الإجباري عن المرض حيز التنفيذ ستتمكن العديد من الفئات من الولوج إلى الاستشفاء.

وأكد أن المغرب يتوفر على الأطباء والتقنيات الكافية التي تمكن من علاج المرضى في أحسن الظروف “دون أن تحكم ذلك علاقة مادية بين الطبيب والمريض، لأن كل شيء أصبح مؤطرا وواضحا”، خاصة مع هذا النظام الجديد. من جهتها ذكرت السيدة سلمى أوفقير مديرة قطب التأمين الإجباري عن المرض بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، في تصريح مماثل، أن الدولة ستتحمل أداء واجبات الاشتراك في هذا النظام لفائدة هؤلاء الأشخاص ماداموا غير قادرين على ذلك، مضيفة أن هذه الفئة ستواصل الاستفادة مجانا من ولوج العلاج في المستشفيات العمومية، لكن سينضاف إليها الحق في الولوج للعلاجات في القطاع الخاص، حيث إن الشخص المستفيد أصبح لديه الحق في طلب التعويض من الصندوق عن الأدوية والتحاليل والزيارة الطبية في القطاع الخاص والعلاجات.

وتابعت أنه إضافة إلى ذلك، إذا احتاج الشخص المريض عملية جراحية أو استشفاء في القطاع الخاص يتدخل الصندوق لتمكينه من الاستفادة من التحمل المباشر لنفقة العلاج، حيث إن المؤسسة العلاجية تربط الاتصال بالصندوق للحصول على شهادة التحمل، وفي هذه الحالة لا يدفع المستفيد أو أسرته سوى الجزء الذي يبقى على عاتقه حسب النسب المعمول بها في إطار التأمين الإجباري عن المرض.

ولفتت أوفقير إلى أن الفئة التي كانت تستفيد من نظام “راميد” والتي أصبح لها الحق في التأمين الإجبار عن المرض ليست ملزمة بالقيام بأي إجراء إداري، لأن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي حصل على بياناتهم ومعلوماتهم من الوكالة الوطنية للتأمين الإجباري عن المرض وقام بعملية تسجيلهم بطريقة تلقائية.

وأضافت أن الصندوق بعث لهم برسائل نصية تتضمن رقم تسجيلهم في الصندوق، إضافة إلى رابط يمكنهم من تحميل شهادة التسجيل في الصندوق، بينما الأشخاص الذين لم يتوصلوا بهذه الرسائل لسبب أو لآخر يمكنهم ولوج بوابة الصندوق للحصول على رقمهم أو الاتصال بمركز اتصال الصندوق أو التوجه لمكاتب القرب المعتمدة من قبل الصندوق أو وكالات الضمان الاجتماعي.

وأشارت إلى أنه ستكون هناك حملة تحسيسية لشرح كل الاجراءات المتعلقة بكيفية الاستفادة من نظام التغطية الصحية وإعداد ملفات التعويض عن المرض، وأين يمكن وضع هذه الملفات، مؤكدة أن هذه الفئة ستستفيد من نفس التغطية الصحية التي يستفيد منها اليوم أجراء القطاع الخاص والعمال غير الأجراء.

وقبيل دخوله إلى غرفة العمليات الجراحية، أعرب بوخليق مولود، في تصريح للصحافة، عن سعادته للاستفادة من إجراء عملية القلب المفتوح في إطار التأمين الإجباري عن المرض، مشيرا إلى أن ظروفه المادية لم تكن تسمح له بتوفير المبلغ الباهض لإجراء العملية الجراحية.

تابعوا آخر الأخبار من انباء تيفي على Google News

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سياسة

مجلس الحكومة يصادق على تنظيم الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان

للمزيد من التفاصيل...

الحكومة تصادق على تعويضات أعضاء اللجنة المديرية لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم

للمزيد من التفاصيل...

أخبار العالم

بلجيكا..أزيد من 4 أيام على اختفاء مغربية سقطت في نهر السين

للمزيد من التفاصيل...

مصرع 4 أشخاص في انقلاب حافلة لكرة القدم

للمزيد من التفاصيل...

مال و أعمال

مركز الاستثمار يعقد لقاءات بجهة بني ملال خنيفرة

للمزيد من التفاصيل...

المدير العام ل RMA يعلن استقالته

للمزيد من التفاصيل...

أخر المستجدات

إطلاق مؤسسة التراث الموسيقي المغربي بالدار البيضاء

للمزيد من التفاصيل...

مباحثات بين الوزير بنسعيد ونظيره الإسباني لتعزيز التعاون في المجال الثقافي

للمزيد من التفاصيل...

مجلس الحكومة يصادق على تنظيم الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان

للمزيد من التفاصيل...

الحكومة تصادق على تعويضات أعضاء اللجنة المديرية لمؤسسة الأعمال الاجتماعية للتعليم

للمزيد من التفاصيل...

مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يهم اللجنة الوطنية للطلبيات العمومية

للمزيد من التفاصيل...

الحكومة تصادق على مشروع قانون لإنشاء أكاديمية الحسن الثاني للعلوم والتقنيات

للمزيد من التفاصيل...

الوزيرة عمور: سيتم إعطاء الانطلاقة هذا الشهر للنسخة الثانية من برنامج “فرصة”

للمزيد من التفاصيل...

مركز الاستثمار يعقد لقاءات بجهة بني ملال خنيفرة

للمزيد من التفاصيل...