تابعونا على:
شريط الأخبار
الأحرار يستعيد مقعده البرلماني المفقود بأسفي مبارك الدبوس.. الرجل الذي حافظ على مجد عائلته وتألق في سماء المال والأعمال الرباط.. 10 سنوات حبسا نافذا لمتهمين في قضايا الإرهاب تغيير مسار رحلة الوداد إلى بوتسوانا حفل ثقافي لفائدة نزلاء السجن المحلي لبني ملال الرميان: السعودية تركز حاليا على المشاريع العملاقة مديرية حموشي تواصل تحديث أسطول مركبات الشرطة الحكومة تتمم مرسوما يتعلق بتطبيق مدونة الجمارك أمن مراكش يضع حدا لنشاط المروج الرئيسي لـ”غاز الضحك” غضبة من الوالي شوراق تعصف بمقدم “جامع الفنا” بني ملال.. فرقة مكافحة العصابات تطيح بمروجين للمخدرات منع جمهور الرجاء من السفر إلى تطوان الحكومة تحدد معايير جودة الهواء وكيفيات إقامة شبكات الحراسة الحبس في حق الصحافي أشرف بلمودن بسبب الوداد بايتاس: رمضان يتطلب تعبئة خاصة لضمان تزويد الأسواق المعرض الدولي للفلاحة يسلط الضوء على تحديات القطاع الفلاحي في مواجهة تغير المناخ بالإجماع.. تحديد تسعيرة “الباصواي” في 6 دراهم نشرة إنذارية.. هبوب رياح قوية مع تطاير للغبار بعدد من المناطق تداريب انفرادية لثلاثة لاعبين بالوداد أساتذة التعاقد يطالبون بسحب كل التوقيفات “التعسفية”

عين على العالم

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

هل انتهت فعلا متاعب موسكو الاقتصادية بعد نحو عامين على بدء غزو أوكرانيا؟

09 ديسمبر 2023 - 21:22

فيما يتهيأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لخوض الانتخابات الرئاسية في العام 2024 سعيا للفوز بولاية جديدة، يؤكد سي د الكرملين أن الأسوأ بالنسبة للاقتصاد الروسي قد ول ى، وسط تساؤلات ت طرح حول مدى صح ة هذا الاستنتاج.

 

فبعد نحو عامين على بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، يظهر الاقتصاد الروسي صلابة مفاجئة في مواجهة طوفان من العقوبات الغربية.

 

لكن خبراء اقتصاديين يعتقدون أن اقتصاد روسيا في زمن الحرب ربما بدأ يظهر مؤشرات إنهاك، في حين يأمل قادة غربيون أن يكون الوقت قد حان لتفعل العقوبات فعلها.

 

وأعرب مصدر دبلوماسي فرنسي عن أمله أن تبدأ مفاعيل العقوبات الاقتصادية بالظهور في أواخر العام 2024 أو أوائل العام 2025.

 

وقال مصدر دبلوماسي أوروبي في تصريح لوكالة فرانس برس إن العقوبات “أشبه بثقب صغير في إطار. تأثيره ليس فوريا لكنه يفعل فعله”.

 

بحسب الخبيرة في قسم البحوث والاستشراف في مجموعة “ذي إيكونوميست” آغات دوماريه “إنه ماراثون وليس سباق سرعة”.

 

وشد دت على أن الهدف من العقوبات ليس إطلاق شرارة انهيار تاسع أكبر اقتصاد في العالم، وهو ما يمكن أن يتسبب بأزمة عالمية، وليس إحداث تغيير في النظام.

 

بحسب دوماريه “الهدف منها هو الحد من قدرات آلة الحرب الروسية”.

 

فقد فرض الاتحاد الأوروبي 11 حزمة من العقوبات على روسيا منذ أن بدأت غزو أوكرانيا في شباط/فبراير 2022، لا سيما على صادراتها من النفط والغاز.

 

والحزمة الثانية عشرة قيد الإعداد حاليا، وتشمل حظر استيراد الألماس الروسي.

 

بحسب بيانات رسمية، تطال العقوبات 49 بالمئة من الصادرات الأوروبية إلى روسيا و58 بالمئة من الواردات الروسية.

 

وباتت روسيا البلد الأكثر استهدافا بالعقوبات في العالم، إلا أن هذا الأمر لم يدم ر اقتصادها بالكامل بل ألحق به ضررا جزئيا.

 

يقول مراقبون إن الأزمات الاقتصادية الماضية والحزمة الأولى من العقوبات الغربية على خلفية ضم موسكو شبه جزيرة القرم في العام 2014، لقن ت الفريق الاقتصادي لبوتين كيفية إدارة الأزمات بشكل أفضل.

 

يخطط الكرملين لزيادة الإنفاق العسكري بنحو 70 بالمئة في العام 2024، في مؤشر يدل على أن موسكو رب ما تتهيأ لحرب طويلة الأمد في أوكرانيا.

 

بحسب إحصائيات رسمية روسية، سج ل الناتج المحلي الإجمالي نموا بنسبة 5,5 بالمئة في الربع الثالث من العام الحالي، مع توق ع نمو اقتصادي بنسبة 2 بالمئة في العام المقبل.

 

وشد دت الباحثة المتعاونة مع “مركز كارنيغي روسيا وأوراسيا” ألكسندرا بروكوبنكو على أن أداء الاقتصاد الروسي كان جيدا لكن مؤشرات أدائه مضل لة.

 

وقالت بروكوبنكو التي عملت في المصرف المركزي الروسي بين 2019 وأوائل العام 2022 “كلها مؤشرات الى الإنهاك. فثلث النمو مدفوع بالإنفاق العسكري”، مشيرة إلى حالة “إدمان” اقتصادي على الأموال التي يضخ ها الجيش.

 

وأشارت في تصريح لفرانس برس إلى أن “الاعتماد على النفط ازداد وأصبح أقوى مما كان عليه قبل الحرب”.

 

وأنشأت روسيا بنى تحتية مالية موازية لمساعدتها في الالتفاف على العقوبات المفروضة على المبيعات النفطية.

 

وقالت بروكوبنكو إن “المدخول الأساسي لروسيا من الصادرات لا يزال يتأت ى من بيع المشتقات النفطية”.

 

بحسب المنظمة البيئية غير الحكومية “غلوبل ويتنس”، ارتفعت واردات الغاز الروسي المسال إلى الاتحاد الأوروبي 40 بالمئة في الأشهر السبعة الأولى من العام، وهو ما يوازي نحو 5,3 مليارات يورو (5,7 مليارات دولار).

 

وهناك شركات في بلدان عدة بما فيها تركيا والإمارات والصين وجمهوريات سوفياتية سابقة على غرار كازاخستان، ضالعة في مخططات لمساعدة روسيا في الالتفاف على العقوبات.

 

وهناك أبحاث تظهر أن روسيا استحصلت على تقنيات أسلحة غربية عبر دول ثالثة كالصين.

 

بحسب بروكوبنكو، هناك شركات أوروبية أيضا مستعدة لمواصلة التعامل التجاري مع روسيا، لا سيما في ما يت صل بسلع ذات استخدام مزدوج في حال أمكن تنفيذ الاتفاقات عبر بلدان ثالثة.

 

تقر دوماريه بـ”عدم ات ساق” السياسات الأوروبية المت صلة بروسيا، لكن ها تشير إلى صعوبة في تقدير مدى صلابة موسكو على المدى الطويل.

 

وقالت “في الوقت الراهن، هم (الروس) في وضعية حرب، لكن إلى متى يمكن أن يستمر هذا الأمر؟ من الصعب معرفة ذلك”، مضيفة “السلم الاجتماعي مكلف أيضا”.

 

ففي حين عق دت العقوبات حياة الروس العاديين، يعيش بعض من أثرياء موسكو في رخاء، مستفيدين بشكل مباشر من الحرب، بحسب مراقبين.

 

وكتب المحلل السياسي سيرغي مدفيديف في حسابه على فيسبوك “الأموال تتدفق في موسكو”، مشيرا إلى صفقات عسكرية وازدياد المبيعات النفطية.

 

يقول شهود إن أعدادا متزايدة من السيارات الفارهة تسير في شوارع موسكو، كما أن التسو ق في متاجر السلع الفاخرة لا يشهد أي تباطؤ وكذلك ارتياد المطاعم الفاخرة.

 

وأشار تقرير أعده الباحثان دينيس غولكوف وأندري كولسنيكوف لصالح “مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي” الشهر الماضي، إلى تأقلم الروس مع الظروف الاقتصادية “خلال عام واحد فقط”.

 

واعتبرا في التقرير أن “معظم الروس يعتبرون أن الحرب في أوكرانيا لن تنتهي قريبا، ويحاولون ألا يرك زوا كثيرا على مواضيع عسكرية أو التطورات على الجبهة”.

 

وخلصا إلى أن المجتمع الروسي “تعل م أن يتوق ف عن القلق بشأن الحرب”.

 

تابعوا آخر الأخبار من انباء تيفي على Google News

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سياسة

حقوقي يطلب من لفتيت مباشرة مسطرة العزل في حق عمدة الرباط

للمزيد من التفاصيل...

الحركة الشعبية تفشل في استرجاع مقعدها البرلماني الضائع بسيدي قاسم

للمزيد من التفاصيل...

أخبار العالم

الرميان: السعودية تركز حاليا على المشاريع العملاقة

للمزيد من التفاصيل...

“بدر المير”.. مهندس يحلق بالخطوط القطرية إلى العالمية

للمزيد من التفاصيل...

مال و أعمال

مبارك الدبوس.. الرجل الذي حافظ على مجد عائلته وتألق في سماء المال والأعمال

للمزيد من التفاصيل...

” AMDIE “تكشف حصيلة 2023 وآفاق 2024

للمزيد من التفاصيل...

أخر المستجدات

حقوقي يطلب من لفتيت مباشرة مسطرة العزل في حق عمدة الرباط

للمزيد من التفاصيل...

معسكر الأسود في مارس بين الرباط وأكادير

للمزيد من التفاصيل...

الحركة الشعبية تفشل في استرجاع مقعدها البرلماني الضائع بسيدي قاسم

للمزيد من التفاصيل...

الأحرار يستعيد مقعده البرلماني المفقود بأسفي

للمزيد من التفاصيل...

الرباط.. 10 سنوات حبسا نافذا لمتهمين في قضايا الإرهاب

للمزيد من التفاصيل...

تغيير مسار رحلة الوداد إلى بوتسوانا

للمزيد من التفاصيل...

مراكش.. قاضي التحقيق يغلق الحدود في وجه الرئيس السابق لجماعة حد حرارة

للمزيد من التفاصيل...

استعدادا لرمضان.. برلمانية تطالب التوفيق بإعادة فتح المساجد المغلقة بورزازات

للمزيد من التفاصيل...