تابعونا على:
شريط الأخبار
الدرك الملكي يفكك عصابة مختصة في استخراج الكنوز العيون.. كلية الطب والصيدلة تفتح أبوابها في شتنبر المقبل ركلة حصان تودي بحياة فلاح في إقليم شيشاوة التأخر في الوصول يهدد نغوما ومالانغو بالغياب عن الرجاء شاب يضع حدا لحياته بواسطة حبل وهبي يبعد خال الهمة ويستعيد السيطرة على الرحامنة الوداد يعزز صدارته للبطولة مدريد تستنجد بواشنطن لحل أزمتها مع المغرب 16 مليون 457 ألف تلقوا اللقاح ضد كوفيد-19 هل يحمل أمزازي الجنسية الاسبانية؟ لهذه الأسباب فشلت الانتخابات في الجزائر المال والبندقية يشكلان ثنائيا متلازما بالجزائر منذ 1965 “كوفيد-19” بالمغرب.. تسجيل 270 إصابة جديدة ووفاة 4 أشخاص عاجل.. “حركة مجتمع السلم” تؤكد تصدرها نتائج الانتخابات الجزائرية فلكيون يحددون موعد عيد الأضحى بالمغرب الداخلية تعين القبلي كاتبا عاما لعمالة قلعة السراغنة الريسوني: هكذا وجدت سليمان المضرب عن الطعام الإصابة تُجبر خاليلوزديتش على عدم إشراك ماسينا ضد بوركينافاسو برلمانية إيطالية: قرار البرلمان الأوروبي بشأن المغرب مغلوط نزاعان جديدان يقودان الوداد إلى “الطاس”

سياسة

حسن الدرهم..الرجل الذي كانت أياديه بيضاء على المرسى

25 نوفمبر 2020 - 19:18

نفت مصادر مطلعة وورد اسم حسن الدرهم الوجه السياسي البارز، في أي ملف قضائي. وأشارت هذه المصادر إلى أن تداول اسم الدرهم الغني عن التعريف، والذي يشهد له بأن أياديه كانت بيضاء على مشاريع التنمية بالمنطقة الجنوبية، وعلى الخصوص ببلدية المرسى الشاهدة على التحول الإيجابي والبارز بمنطقة الصحراء.

تداول اسم الدرهم، يقول نفس المصدر، من الواضح أنه تحركه نوايا سيئة، نحو رجل قدم ويقدم خدمات جليلة لوطنه، ولأهل الصحراء على الخصوص.

وغادر السيد حسن الدرهم، سليل العائلة العريقة التي تنحدر من آيت باعمران، قبل سبع سنوات منصبه رئيسا لبلدية المرسى، بعد أن اشتد عليه المرض. أبى الرجل آنذاك أن لاتتعطل مصالح المواطنين، وأن لاتتعثر المشاريع التنموية.

 غادر الكرسي، وهو رجل المال والأعمال، وترك كرسي رئاسة البلدية، الأمانة التي كلفه بها المواطنون الذين وضعوا ثقتهم فيه.

يرفض أهل المنطقة، الزج باسم عائلة عريقة مثل عائلة الدرهم في متاهات الضرب تحت الحزام، لذلك يستنكرون ما تم تجاوله مؤخرا. ويقول مواطنون تحدثت إليهم “الأنباء تي في”، أنه كان أولى أن يتم الحديث عما ملئ من الكأس، ففي عهد الرجل الصحراوي الأصيل لبست المرسى لبوس المدينة الحديثة.

على عكس جل جماعات المملكة، الغارقة في الديون، غادر حسن الدرهم “المرسى”، ولديها فائض مالي، وما أحوج الجماعات المحلية في المغرب إلى الحكامة في التدبير والتسييير. وفي نفس الفترة ولأن ليس هناك تنمية بدون فرص شغل، وليس هناك ازدهار لمنطقة لا تنتج، فقد ترافع رجل الأعمال الذي دبر شؤون الجماعة، لأجل إحداث منطقة صناعية، أثبت الأيام الحاجة إليها، بل حاجة المغرب الذي يراهن على إنجاح الجهوية إليه. لا يجب أن ننسى أن توسيع سوق الشغل من شأنه أن يعطي المغرب إمكانية تحقيق نقط إضافية على مستوى مؤشر النمو، وأن الاستثمار في القطاعات المشغلة هو أكبر مطلب يرفعه المغاربة، وأن اعتماد لامركزية ناجعة وفعالة تستثمر بشكل ذكي في دعم إمكانيات الجهات والدفع بها لتلعب دور أقطاب اقتصادية جهوية لها خصوصياتها ونقط قوتها ودورها على المستوى المحلي والوطني، هو بالضبط ما يحتاجه المغرب.

ما يحتاجه المغرب هو رجل يشبه حسن الدرهم، رجل الأعمال الناجح، سليل العائلة العريقة التي حافظت على جذورها الممتدة في الصحراء، لكنها ظلت قريبة من كافة الناس، حريصة على قضاء حوائجهم، وفي ذلك الكثير مما يمكن قوله.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سياسة

إلموندو: المغرب يُوجه ضربة قاضية لإسبانيا‎

للمزيد من التفاصيل...

انفراد.. جبهة العمل السياسي الأمازيغي تُجمد اتفاقاتها مع أخنوش

للمزيد من التفاصيل...

أخبار العالم

عاجل.. “حركة مجتمع السلم” تؤكد تصدرها نتائج الانتخابات الجزائرية

للمزيد من التفاصيل...

هذا ما قرّرته السعودية بخصوص الحج هذا العام

للمزيد من التفاصيل...

مال و أعمال

ارتفاع الرقم الاستدلالي للإنتاج الصناعي بنسبة 0,9%

للمزيد من التفاصيل...

OCP: نجاح عملية إصدار السندات في السوق الدولية

للمزيد من التفاصيل...

أخر المستجدات

هذا موعد عودة عاملات الفراولة من إسبانيا

للمزيد من التفاصيل...

إلموندو: المغرب يُوجه ضربة قاضية لإسبانيا‎

للمزيد من التفاصيل...

رحلة رباعي الوداد بالمنتخب كلفت 15 مليونا

للمزيد من التفاصيل...

بعد أوامر الملك.. آلاف المغاربة يحجون نحو “لارام” لحجز التذاكر

للمزيد من التفاصيل...

انفراد.. جبهة العمل السياسي الأمازيغي تُجمد اتفاقاتها مع أخنوش

للمزيد من التفاصيل...

وهبي يبعد خال الهمة ويستعيد السيطرة على الرحامنة

للمزيد من التفاصيل...