أطباء العيون مستعدون لطي صفحة الخلاف مع المبصاريين

أعلنت النقابة الوطنية لأطباء العيون بالقطاع الخاص، استعدادها لطي صفحة الخلاف مع المبصاريين والنظاراتيين.

وأشادت النقابة في بلاغ لها، بـ “المنهجية التي اعتمدتها الحكومة في شخص وزير الصحة من أجل تدبير  مشروع القانون رقم 45/13 باعتماد مقاربة تشاركية منفتحة ساهمت في إغناء المشروع وتنقيحه باعتبار اقتراحات الأطراف المعنية في حدود ما يستجيب لحماية الصحة البصرية ببلادنا” وبـ “المسؤولية التي تحلى بها البرلمان بغرفتيه وكذا جميع الفرق البرلمانية في مناقشته المشروع وإثرائه بالتعديلات الرامية إلى تطويره و تجويده بكل استقلالية وحياد في سبيل ضمان الأمن القانوني بما يستلزمه ذلك من خدمة للمصلحة العامة والتصدي لكل الضغوطات الفئوية والمصلحية الضيقة”.
واعتبرت النقابة أن “المصادقة النهائية على القانون 45/13 لاسيما المواد المتعلقة بحماية البصر انتصار المنطق العلمي والفكري وللمصلحة العامة البصرية وليس انتصارا لطرف على آخر”.

وأضاف البلاغ أن “النقاش السابق لهذه المصادقة لا ينبغي اعتباره مظهرا للاختلاف والتنازع وإنما آلية للحوار البناء والمسؤول ساهم في توضيح الجوانب التقنية لمقتضيات المشروع بهدف تطويرها بما يكفل الحماية الصحية البصرية في منأى عن المصالح الشخصية أو الفئوية”.

وأعلنت النقابة عن “الاستعداد التام لطي صفحة ما قبل المصادقة على القانون 45/13 وفتح صفحة جديدة من التعاون والتكامل البناء مع جميع المتدخلين في الصحة البصرية بما فيهم النظاراتيين”.