الدارالبيضاء : تعقيم مسجد الحسن الثاني استعدادا لأداء الصلوات الخمس

باشرت فرق عمليات التعقيم التابعة لمجلس مدينة الدارالبيضاء، صباح اليوم الاثنين، عمليات تعقيم واسعة لمرافق مسجد الحسن الثاني بالدارالبيضاء من قاعات الصلاة والساحات الداخلية والخارجية.

 

وتمت العمليات بتنسيق بين وزارة الأوقاف ومجلس المدينة وشركة الدارالبيضاء للبيئة، استعدادا لأداء شعائر الصلوات الخمس به، انطلاقا من يوم الأربعاء المقبل الموافق لـ 15 يوليوز 2020.

 

وأعلنت الوزارة في بلاغ لها، عن إعادة فتح المساجد، مع استثناء صلاة الجمعة، وذلك في إطار سياسة التخفيف من حالة الطوارئ الصحية والرفع التدريجي لإجراءات الحجر الصحي.

 

ووضعت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قيودا لعودة الصلاة في المساجد، من بينها “وضع الكمامات، ومراعاة التباعد في الصف بمسافة متر ونصف بين شخص وآخر”. كما تشمل التدابير الوقائية تجنب التجمع داخل المسجد قبل الصلاة وبعدها، وتجنب المصافحة والازدحام، لا سيما عند الخروج.

 

وشددت الوزارة على ضرورة “تعقيم اليدين بمحلول متوفر على باب المسجد وقياس درجة الحرارة، والحرص على استعمال السجادات الخاصة”. ولا يسمح باستئناف دروس الوعظ والإرشاد والكراسي العلمية وتحفيظ القرآن ودروس محو الأمية بالمساجد ومرافقها، فضلا عن الإبقاء على إغلاق المرافق الصحية وسحب أدوات وكؤوس الشرب، وكذا الألبسة الموضوعة بجناح النساء ، والسبح وأحجار التيمم.