تابعونا على:
شريط الأخبار
4 غيابات لاتحاد طنجة أمام الرجاء فضيحة: بالفيديو..سيدة تمارس الجنس أمام إبنها الحسيمة.. السقوط من بناية يُنهي حياة ثمانيني 4 غيابات لاتحاد طنجة أمام الرجاء “الحمامصي” تُسلط الضوء على العنف ضد المرأة في “ندمانة” كندا: توجيه تهمة الإرهاب إلى شاب دهس أسرة مسلمة الفنان بهاوي يُصدر جديده الغنائي “سولو دموعي” عاجل: رئيس جامعة ابن طفيل يصفع طلبة جامعيين والشرطة تقتحم الحرم الجامعي سكومة يعود إلى تداريب الوداد البيضاوي إريكسن يطمئن الجماهير من سريره: أنا بخير الشاب الذي ألحق خسائر ب5 سيارات بمولاي رشيد يقع في قبضة الأمن  3أهداف يطمح الدون لتحقيقها..ماهي؟ السراح المؤقت لنائبي رئيس بلدية الناظور كأس أوروبا: بولندا تدفع ثمن خطأين بوريطة يستقبل 8 سفراء جدد كوفيد-19..المغرب يسجل 109 إصابة جديدة العصابة التي روعت مكناس تقع في قبضة الأمن قضية رابعة العدوية..المحكمة تؤيد أحكام إعدام قيادات الإخوان  كأس أوروبا: ديشان بمواجهة لوف..الفصل الأخير في رواية صداقة؟ تمديد مهلة تحديد ممثلي المغرب بدوري الأبطال

8 مارس 🌷

النساء القرويات..عمل مضن في البيت والحقل

06 مارس 2021 - 16:30

تقضي يطو اشبلي أيامها موزعة بين عمل مضن في البيت وخارجه في الحقل والإسطبل.

لا تختلف يطو عن مثيلاتها في قرى منطقة الهري ووامنة وآيت إسحاق وملوية وغيرها من قرى المغرب، تأخذ المرأة مكان الرجل في القطاع الفلاحي، مثابرة من أجل إبراز مؤهلاتها بحثا عن تحسين أوضاعها المادية والاجتماعية.

تقول هذه المرأة التي تشارف على العقد الخامس من عمرها، والأم لثلاثة أبناء، أنها تشتغل ما يقارب ال 12 ساعة في اليوم، بين أداء المهام المنزلية والاشتغال المضني في الحقول.

 لم يسبق لها كمت هو الشأن بالنسبة لباقي نساء القرية، أن خضعن لتكوين في المجال الفلاحي لكنها تعرف بالممارسة الأساليب الفلاحية بشكل متميز.

وشكلت ثقافة إقامة التعاونيات النسائية في المنطقة حافزا لها وعدد من جاراتها في القرية في خوض هذه المغامرة من أجل تحسين وضعها الاقتصادي وبالخصوص الحصول على مداخيل مالية تؤمن استقلاليتها وتساعد في تحريرها من سلطة المجتمع الذكوري الاقتصادية والاجتماعية.

أنشأت يطو سنة 2017 تعاونية بوازال لتربية الأبقار الحلوب مما مكن اللأعضاء في ظرف وجيز من تحقيق مداخيل ملائمة جراء بيع الحليب.

تقول يطو إن الهدف يتمثل بالنسبة لنساء القرية في الرقي بمستوى المرأة بالمنطقة من خلال منحها الفرص لإبراز ذاتها ومساعدتها على مزاولة أنشطة مدرة للدخل.

وجدت المئات من النساء في قرى إقليم خنيفرة الفقيرة في التعاونيات وجمعيات الاقتصاد التضامني آلية جذابة لتعزيز استقلاليتهن المادية ورفع الحيف والتهميش والصور النمطية التي غالبا ما التصفت بهن. وتتوزع هذه التعاونيات بين تربية الأبقار والماعز وإنتاج الحليب والزرابي والعسل والمنتوجات العطرية والكسكس وغيره، غالبيتها تعاونيات صغيرة الحجم والإمكانيات، لكنها ذات قيمة عالية بالنسبة لهؤلاء النسوة في التخفيف من وطأة الفقر ورفع التهميش. كما تساهم هذه التعاونيات النسوية والتي بدأت تنتشر في العالم القروي والمناطق المعزولة في أعالي الجبال خصوصا مثلما هو الحال في إقليم خنيفرة في محاربة الفقر وتحسين المؤشرات التنموية وتعزيز استقلالية النساء.

 

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سياسة

كوت ديفوار تؤكد أن الحكم الذاتي يتوافق مع القانون الدولي

للمزيد من التفاصيل...

السراح المؤقت لنائبي رئيس بلدية الناظور

للمزيد من التفاصيل...

أخبار العالم

كندا: توجيه تهمة الإرهاب إلى شاب دهس أسرة مسلمة

للمزيد من التفاصيل...

قضية رابعة العدوية..المحكمة تؤيد أحكام إعدام قيادات الإخوان 

للمزيد من التفاصيل...

مال و أعمال

مايكروسوفت يعين أميرة مديرة عامة جديدة بالمغرب

للمزيد من التفاصيل...

“جوميا المغرب” تقترح برنامج تخفيضات بمناسبة عيد ميلادها التاسع

للمزيد من التفاصيل...

أخر المستجدات

الجالية المقيمة في الخليج تطالب بالاستفادة من تخفيضات التذاكر 

للمزيد من التفاصيل...

عائلات ضحايا “فاجعة طنجة” تُجدد مطالبها بمحاسبة المسؤولين عنها

للمزيد من التفاصيل...

أزيد من 200 ألف ناخب و1478 مكتبا للتصويت في اقتراع قطاع التربية الوطنية

للمزيد من التفاصيل...

تصفية مهاجر مغربي برصاص إسباني عنصري

للمزيد من التفاصيل...

بعد زُهاء سنة من الإغلاق.. منتزه المنارة يُفتح مجددا في وجه العموم

للمزيد من التفاصيل...

عاجل: رئيس جامعة ابن طفيل يصفع طلبة جامعيين والشرطة تقتحم الحرم الجامعي

للمزيد من التفاصيل...